أدبأقلام حرة

مفهوم الديستوبيا أدب المدينة الفاسدة

ما هي الديستوبيا؟

الديستوبيا كلمة لاتينية تعني المكان الخبيث أو الفاسد. هو يعبر عن مجتمع خيالي، فاسد ومخيف أو سوداوي غير مرغوب فيه .

وقد تعني الديستوبيا مجتمع غير فاضل تسوده الفوضىٰ حيث الفساد يعم جميع الأماكن. فهو عالم  ليس للخير فيه مكان ويحكمه الشر والخراب، والقتل والقمع . حيث يتحوّل المجتمع فيه إلىٰ مجموعة من المسوخ تصارع بعضها بعضاً.

باختصار هو عالم سوداوي يتجرد فيه الإنسان من إنسانيته فالحب لا معني له في الأدب الديستوبي.

الفرق بين اليوتوبيا والديستوبيا

والديستوبيا هي عكس المكان الفاضل يوتيوبيا. (المدينة المثالية) والتي ظهرت في قصص عديدة خيالية، خصوصاً في القصص الرومانسية والعاطفية أو قصص المحبين والعاشقين.

والديستوبيا تتميز غالباً بالتوحش وعدم الانسانية، وتحكمها حكومات شمولية, فيما تتميز اليوتوبيا بالخير المطلق والحكم العادل سواء ملكي أو منتخب.

صفات روايات الديستوبيا

تتميز روايات الديستوبيا بعدة ميزات نجدها واضحة في الروايات التي تتحدث عن المجتمع الفاسد مثال :

  • التجرد من النزعات الإنسانية .
  • شدة القمع والفقر والجهل وسيطرتهم علي حياة الناس في المدينة .
  • إنهيار  القيم والأخلاق والمبادئ عند عوام البشر .
 وعادة تستخدم هذه القصص والروايات لإلقاء الضوء على قضايا موجودة في العالم الواقعي هذا القضايا قد تكون دينية أو ساسية أو اجتماعية أو اقتصادية .

أشهر روايات الديستوبيا

أول رواية في هذا المجال كانت تحمل إسم العالم الآخر والعالم ذاته ، للمؤلف البريطاني جوزيف هول والتي نشرت عام 1607 كما اشتهرت روايات أخرى في مجال أدب المدينة الفاسدة مثل :

  1. رواية 1948
  2. فهرنهايت 451
  3. مزرعة الحيوان
  4. ورواية brave new world

روايات ديستوبيا عربية

من أشهر روايات الديستوبيا العربية : رواية القاهرة 30 للكاتب الكبير نجيب محفوظ ومن المعاصرين رواية عمارة يعقوبيان للكاتب علاء الأسواني .

ورواية يوتوبيا لأحمد خالد توفيق والتي سخر فيها من المدينة الفاسدة فأسماها (المدينة الفاضلة)

اقرأ أيضا : يوتوبيا حين سخر أحمد خالد توفيق من المدينة الفاسدة

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى