أخبارأقلام حرةمقالات مختارة

الدين واحد والشرائع متعددة بقلم د. جمال الخابوري

أقلام حرة -مقالات مختارة – د.جمال الخابوري :


قال تعالى“ ان الدين عند الله الاسلام “
سأتكلم عن موضوع أرجو قراءته للاخر وآسف للاطالة قليلاً فهو مهم جداً حيث تسبب في صراع طويل الامد بين الامم بسبب العنصرية ونشأة حروب طاحنة وحقد وكراهية بين خلق الله .

معنى الاسلام : 

هو الاستسلام لله وحده وتوحيده وهذا ينطبق على جميع الامم السابقة بما فيها الانبياء .
البعض من الناس يعتقد ان اليهود والنصارى هي اديان ، وهذا مفهوم خاطىء وذلك بناءً على ماذكر بالقران الكريم ..
قال الله تعالى
{إِنَّ الدِّينَ عِندَ اللَّهِ الْإِسْلَامُ}[19آل عمران 19]

إذاً ماهي قصة اليهودية والنصرانية؟

أولاً : كتبهما اسمها “التوراة والإنجيل”
وهي “شرائع وكتب سماوية وليس ديانات فالدين واحد فقط ، وهو الإسلام

قال الله تعالى
﴿لِكُلٍّ جَعَلْنَا مِنْكُمْ شِرْعَةً وَمِنْهَاجًا﴾[48المائدة]


فالشرائع تختلف حيث أن كل شريعة تختلف عن الأخرى في الحلال والحرام بما فيها الشريعة الاسلامية ولكن الدين واحد. فالشريعة الاسلامية جاءت مكملة ومتممة للشرائع السابقة قال تعالى ( الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الاسلام دينا).

أما الإدعاء بأن اليهودية والنصرانية ديانة ..فاليهود والنصاري هم الذين سموا أنفسهم بذلك ولم يُسمهم الله سبحانه هوداً أو نصارى . والدليل :
قال الله تعالى:
{وَمِنَ الَّذِينَ قَالُوا إِنَّا نَصَارَىٰ}[14 المائدة]وهنا يذكر الله ماقالوه عن انفسهم .
{وَقَالُوا كُونُوا هُودًا أَوْ نَصَارَىٰ تَهْتَدُوا}[135البقرة]فهم الذين قالوا على أنفسهم هوداً ونصارى.

دين واحد 

أما الأنبياء والرسل السابقين كلهم دينهم واحد وهو الإسلام .
وسأثبت ذلك من القران الكريم . 
فقد قالوا كل الأنبياء والرسل إنا مسلمون
حتى .. فرعون !!
قال حين أدركه الغرق
{قَالَ آمَنتُ أَنَّهُ لَا إِلَٰهَ إِلَّا الَّذِي آمَنَتْ بِهِ بَنُو إِسْرَائِيلَ وَأَنَا مِنَ الْمُسْلِمِينَ}[90يونس]فلماذا لم يقل وأنا من اليهود؟وهذه الآيات التي تدل على أن الدين واحد وهو الإسلام من خلال قول الانبياء والرسل وليس ثلاث ديانات .

نبدأ من نبي الله نوح عليه السلام
{فَإِن تَوَلَّيْتُمْ فَمَا سَأَلْتُكُم مِّنْ أَجْرٍ ۖ إِنْ أَجْرِيَ إِلَّا عَلَى اللَّهِ ۖ وَأُمِرْتُ أَنْ أَكُونَ مِنَ الْمُسْلِمِينَ}[72يونس]وقال نبي الله إبراهيم عليه السلام لبنيه
{وَوَصَّىٰ بِهَا إِبْرَاهِيمُ بَنِيهِ وَيَعْقُوبُ يَا بَنِيَّ إِنَّ اللَّهَ اصْطَفَىٰ لَكُمُ الدِّينَ فَلَا تَمُوتُنَّ إِلَّا وَأَنتُم مُسْلِمُونَ}[132البقرة]وقال نبي الله يوسُف عليه السلام
{تَوَفَّنِي مُسْلِمًا وَأَلْحِقْنِي بِالصَّالِحِينَ} [101يوسف]وقال نبي الله موسى عليه السلام
{وَقَالَ مُوسَىٰ يَا قَوْمِ إِن كُنتُمْ آمَنتُم بِاللَّهِ فَعَلَيْهِ تَوَكَّلُوا إِن كُنتُم مُّسْلِمِينَ}[84يونس]وقال نبي الله عيسى عليه السلام
{فَلَمَّا أَحَسَّ عِيسَىٰ مِنْهُمُ الْكُفْرَ قَالَ مَنْ أَنصَارِي إِلَى اللَّهِ ۖ قَالَ الْحَوَارِيُّونَ نَحْنُ أَنصَارُ اللَّهِ آمَنَّا بِاللَّهِ وَاشْهَدْ بِأَنَّا مُسْلِمُونَ}[52آل عمران]

وتأتي الآية الجامعة لكل الأنبياء وهم يقرّون بأنهم مسلمون

{قُولُوا آمَنَّا بِاللَّهِ وَمَا أُنزِلَ إِلَيْنَا وَمَا أُنزِلَ إِلَىٰ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ وَالْأَسْبَاطِ وَمَا أُوتِيَ مُوسَىٰ وَعِيسَىٰ وَمَا أُوتِيَ النَّبِيُّونَ مِن رَّبِّهِمْ لَا نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِّنْهُمْ وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ}[136البقرة]


وجاء خاتم النبيين والمرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم يحمل الشريعة الإسلامية التي تدعوا لدين الإسلام أيضا ولكن بمنهج مكمل لكل الشرائع
فكل من آمن بالله وبكل نبي ورسول ويشهد أن لا إله إلا الله وحده لاشريك له ،فهو مسلم

أي أنه مستسلم وخاضع لله وحده إلهآ واحداً لا شريك له . 

إن الله أرادنا امة واحدة يجمعنا توحيدنا لله والايمان بجميع الانبياء والرسل بدلاً من العنصرية والتفرقة من اجل عمارة الارض وعمل كل خير لخدمة الانسان ،هذا الذي اريده ان يفهموه الاخوة من اليهود والنصارة والمسلمين لكي نكون يداً وحدة في البناء والتطور ونبذ العنصرية والقتال فكلنا عباد الله وربنا واحد ونؤمن بجميع الانبياء والكتب السماوية واي فكر يعارض هذا الكلام فهو يعارض ماراده الله لخلقه فالله يريدنا امة واحدة ودين واحد واله واحد وهذا ماقاله رب العالمين في القران المجيد في اياته التي ذكرتها لكم .
…..
بقلم 
د. جمال الخابوري 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق